الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الخميس 25 / يوليو 06:02

التفاهم والوعي والحب والمودة والاحترام سر نجاح الزواج

صالح نجيدات
نُشر: 30/05/24 14:11

الزوجة الواعية هي عمود البيت وصانعة الرجال, وهي التي تبني بيتها بنجاح وتتعاون مع زوجها بتربية الأولاد واعالة العائلة, وهي منبع الحب والعاطفة لأولادها ولزوجها لان بالمحبة والمودة والتفاهم والتسامح والاحترام المتبادل بين الزوجين وتحمل المسؤولية، بهذه العلاقة المتبادله تدوم الحياة الزوجية وتستمر.

ومن الأمور التي تفسد العلاقات الزوجية وهي كثيرة, اهمال الزوجة لزوجها وأولادها وشؤون بيتها أو إهمال الزوج بالإنفاق على عائلته أو خيانة الزوج لزوجته او بالعكس, وما اكثر هذه المشاكل هذه الايام التي بسببها يحدث الطلاق. الاهمال وعدم التفاهم وعناد احد الزوجين او كلاهما هو سبب المشاكل لهدم الحياة الزوجية ، كذلك الجفاف العاطفي والكلام البذيء والقسوة بين الزوجين، فالزوجة تستحق المودة والثناء وجبر الخاطر بالتشجيع والدعم المعنوي مما يولد أسره سعيده. وعندما يتحمل كل طرف مسؤوليته سوف تشيع الألفة والمودة بين الزوجين .

كما أنه من أسباب فشل الزواج تدخل والدي كل من الزوجين في شؤونهما, وكذلك عدم احترام الزوج لشخصية زوجته والتحكم المطلق فيها والتدخل بكل صغيرة وكبيرة في البيت. على كل رجل ان يعرف ان المرأة ليست جارية عنده وعليه عدم استعمال العنف ضدها، كذلك لابد من التغاضي عن الزلات وكذلك التسامح والتغافل عن كثير من الامور الصغيرة بينهما حتى تستقر الحياة الزوجية، فالزواج رابطة مقدسة تقوم على الاحترام المتبادل والمحبة والمودة والمرأة هي الريحانة والوردة التي تحتاج إلى من يرعاها ويحفظها ويحترمها ويقدرها ويحتويها.

مقالات متعلقة