طقس 20
مسلسلات
اغاني
محلي

هل سيتعافى الاقتصاد اليوناني من الأزمة الافتصادية والإفلاس؟

بدأت الحكومة بالفعل عدة إصلاحات اقتصادية من بينها السماح للبنوك ببيع سندات رديئة التصنيف "خردة" لمشترين أجانب

نشرت قناة "BBC" تقريراً عن آخر المستجدات التي يمر بها الاقتصاد اليوناني عقب انتخابات البرلمان التي أعادت "ألكسيس تسيبراس" إلى دائرة الضوء، كرئيس للحكومة بعد التوصل إلى اتفاق مع الدائنين الدوليين يشمل شروطاً تقشفية.


علم الاتحاد الأوروبي والعلم اليوناني
كانت الحكومة اليونانية قد دخلت في مفاوضات ماراثونية مع الدائنين حتى تم التوصل إلى اتفاق يحول دون خروج أثينا من منطقة اليورو، وفي أعقاب ذلك، سادت حالة من الارتياح في الأوساط الأوروبية والعالمية، وتلاشى الحديث عن أزمة ديونها من الإعلام شيئاً فشيئاً، ومع نهاية العام 2015، حان الوقت لتقييم مدى تعافي الاقتصاد اليوناني.

ويسعى اليونانيون لإنجاح الاتفاق مع الدائنين رغم ما يتضمنه من شروط تقشفية صارمة، ورغم ما يواجهه الاتفاق من معارضة شديدة داخل أروقة البرلمان.

وكانت أبرز الشروط كالتالي:
- بدأت الحكومة بالفعل عدة إصلاحات اقتصادية من بينها السماح للبنوك ببيع سندات رديئة التصنيف "خردة" لمشترين أجانب.
- تستهدف اليونان بهذه الخطوة تحرير رؤوس الأموال للبنوك، كما أن ذلك كان شرطاً لدفعة الإنقاذ المالي المقبلة والتي تقدر بـ1.08 مليار دولار.

- وافق البرلمان اليوناني بأغلبية ضعيفة على بعض إجراءات الخصخصة ببيع عدة شركات ومؤسسات حكومية لمستثمرين أجانب، مثل موافقة أثينا على تأجير 14 مطار محلي لشركة ألمانية في صفقة قيمتها 1.2 مليار يورو (حوالي 1.3 مليار دولار).

- لا يزال الطريق طويلاً فيما يتعلق بالخصخصة مقارنةً بتعهدات الحكومة ببيع عدة شركات ومؤسسات بهدف جمع 50 مليار يورو (حوالي 54.5 مليار دولار).

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اليونان
رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com