الأكثر قراءةهذا الأسبوع
آخر تعديل: الخميس 25 / يوليو 06:02

المستشفى الفرنسي في الناصرة يرد على اتهامه بالتمييز بين المرضى: أمر سخيف

حجاج رحال -
نُشر: 06/03/18 14:38,  حُتلن: 18:16


مدير المستشفى د.نائل الياس

المستشفى الفرنسي في البيان: 

عملية تسجيل وقبول المرضى للعلاج تتم كما هو متّبع في جميع المستشفيات، حيث تتطلب عملية جمع معطيات شاملة حول المريض، سواء كانت تفاصيل شخصية او طبية، وهذه المعطيات لا تستخدم إلا للحاجة الاحصائية

وصل بيان صادر عن المستشفى الفرنسي تعقيبا على خبر التمييز بين المرضى وفقًا لدياناتهم حيث جاء فيه ما يلي: "على مدار أكثر من 120 عامًا، قدّم المستشفى الفرنسي في الناصرة خدماته لسكان المدينة والمنطقة، بتفان ومهنية ومن دون أي تمييز عرقي أو طائفي بين مرضاه. إننا في المستشفى الفرنسي نستنكر ما نشرته بعض وسائل الإعلام المحلية حول التمييز بين المرضى على خلفية طائفية، وهو نشر مستهجن ولا أساس له من الصحة والحقيقة. إنّ إدارة المستشفى تعتبر هذا النشر بمثابة محاولة للمس بالمستشفى وإساءة للهدف السامي للخدمات التي يقدّمها لسكان الناصرة والمنطقة، وكل ما نشر لا يعتمد على أي أساس من الصحة".

وتابع البيان: "ونوضح هنا انّ عملية تسجيل وقبول المرضى للعلاج تتم كما هو متّبع في جميع المستشفيات، حيث تتطلب عملية جمع معطيات شاملة حول المريض، سواء كانت تفاصيل شخصية او طبية، وهذه المعطيات لا تستخدم إلا للحاجة الاحصائية ولا تؤثّر بأي شكل على مجرى علاج المرضى".

واختتم البيان: "إننا نرفض الذريعة السخيفة وغير المبنية على أي أساس والتي تهدف إلى المس بسمعة المستشفى الطيبة وبخدمات المستشفى التي تقدّم لمرضاه بمساواة كاملة. ومن هنا نحتفظ لأنفسنا بحق التوجه إلى المسار القضائي ورفع دعوى قذف وتشهير ضد من وقف خلف هذا النشر" إلى هنا نصّ البيان.

ويذكر أنّه قالت عضو الكنيست ياعيل جيرمان أنّ شكوى  وصلتها جاء في فحواها ان المستشفى يقوم بتسجيل وتصنيف المرضى وفقا لدياناتهم مسلمين/ مسيحيين، ووفقًا للتصنيف تعطى الاولوية للمسيحيين على المسلمين في تقديم الخدمات الطبية". وكانت قد طالبت النائبة المستشفى بتقديم توضيح كما وأحالت الامر لوزارة الصحة.
 

مقالات متعلقة

º - º
%
km/h
3.66
USD
3.97
EUR
4.72
GBP
235681.02
BTC
0.51
CNY