طقس 28
مسلسلات
اغاني
محلي

ناقشوا:هل كان توجه أبو مازن للأمم المتحدة لطلب الاعتراف بفلسطين صحيحا؟

في الوقت الذي لاقت فيه الخطوة التي قامت بها السلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس أبو مازن، المتمثلة بالتوجه الى الأمم المتحدة، لطلب الاعتراف رسمياً بالدولة الفلسطينية، استحسان وتعاطف الكثيرين، نجد ان أراء كثيرة عارضت الفكرة ورفضتها رفضاً قاطعاً، خاصة مع تأكد نسبة لا بأس بها من فشل الخطوة، كونها صعبة المنال، في ظل الرفض الامريكي الاسرائيلي لها، مؤكدين (خاصة حماس وحركات المقاومة في قطاع غزة وتوابعها في الدول الأخرى)، ان الدول المحتلة لا تقام بل تحرر.
ومن جهة أخرى، نجد ان كثيرين رأوا ان فكرة التوجه عينها، وإن كانت عينية، وغير أكيدة التحقق، الا انها اعادت ملف القضية الفلسطينية على الحلبة الدولية، وجعلت من اقامة الدولة الفلسطينية أمراً شغل بال الدول والساحات السياسة لأسابيع.

والأسئلة التي تطرح ...
- هل ترون بالتوجه الفلسطيني للأمم المتحدة على انه خطوة صائبة في سبيل تحقيق المطلب الفلسطيني العادل بإقامة دولة مستقلة على حدود 1967؟

- هل تعتقدون ان الرئيس محمود عباس أبو مازن، نجح في كسب الرأي العام العالمي والفلسطيني المحلي قبل وبعد خطابه التاريخي؟

- ما رأيكم بآخر التطورات السياسية على الساحة الفلسطينية الاسرائيلية؟

- هل كان اقتراح التوجه الى الامم المتحدة صحيحاً برأيكم، على الرغم من الادراك التام للسلطة الفلسطينية بإستخدام أمريكا لحق النقد (الفيتو) الذي يسقط شتى القرارات المتخذة، حتى قبل تقديم الطلب بفترة؟

- ماذا سيمنح الاعتراف بدولة فلسطينية في الامم المتحدة ما دامت اسرائيل تحتل ارضها وتفرض وجودها امنياً وعسكرياً؟

كلمات دلالية
رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com